الطفل أرلو يصارع المرض بابتسامة دائمة

الطفل أرلو يصارع المرض بابتسامة دائمة

الطفل أرلو يصارع المرض يعرف الأطفال بكثرة البكاء خاصة إذا أصابهم مرض معين وأحسوا بآلام عديدة، وهذا أمر طبيعي.
لكن اليوم سوف نعرفكم بطفل ذو طبع غريب  جعله محبوبا جدا إنه الطفل البريطاني آرلو.
طفل صارع المرض بإبتسامة عريضة
الطفل آرلو يبلغ من العمر سنة واحدة فقط لكنه يبدو مقبلا على الحياة بشكل غريب ومبهج. حيث ولد آرلو بمرض غريب أصيب به على مستوى الكليتين وهذا ما جعل والده مرغما أن يبقيه في المستشفى للعناية الطبية لأن الأطباء مجبرين على تركيب العديد من الأجهزة والأنابيب لهذا الطفل حتى يتمكن من التنفس بشكل عادي.
إن الطفل آرلو له إبتسامة غريبة جدا نعم إبتسامة لا تفارقه على الإطلاق حيث أنه يضحك دائما وإن كان يتألم.
والد آرلو قلق عليه جدا لذا قرر التوقف عن العمل ليبقى بجانبه حتى يكون مؤنسا له.
الأطباء والممرضات بالمستشفى معجبون بآرلو وابتسامته التي لا تفارقه أبدا حيث أصبح طفلا محبوبا جدا لدى الجميع ولهذا والده دائما يطالب بأخذه للمنزل لكن الطبيب رفض ذلك لأن هذا الطفل مع الأسف مصاب بمرض غريب جدا لا يصيب إلا 200 فرد من العالم أكمله مصاب على مستوى الرئتين، مما يسبب صعوبة في التنفس ولهذا لا بد من بقائه في المستشفى ليتلقى العناية الكاملة والرعاية الصحية الكافية من قبل الفريق الطبي.

Recommended For You

About the Author: admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.